كوفيد- 19.. السلطات الموريتانية تمهل المواطنين 48 ساعة للالتزام بالإجراءات الاحترازية – اليوم 24
موريتانيا كورونا
  • journal

    العدد 3380-16 يناير

  • 2 كورونا

    التوزيع الجغرافي للإصابات الـ1291 بكورونا.. 58% في جهتي البيضاء والشمال

  • كورونا 1

    نشرة كورونا..1291 إصابة جديدة في المغرب و34 وفاة و1409 حالة شفاء

فيروس كورونا

كوفيد- 19.. السلطات الموريتانية تمهل المواطنين 48 ساعة للالتزام بالإجراءات الاحترازية

أمهلت السلطات الموريتانية المواطنين مدة 48 ساعة للالتزام بالإجراءات الاحترازية المتخذة للحد من انتشار جائحة (كوفيد 19)، بعد تسجيل تزايد في عدد الإصابات، خلال الأسابيع الأخيرة.

وقالت وزارة الداخلية واللامركزية الموريتانية، في بيان، مساء اليوم الجمعة، إنه “نظرا للتزايد الملاحظ في انتشار حالات الإصابة بكوفيد – 19 خلال الأسابيع الأخيرة، اتخذت السلطات العمومية جملة من الإجراءات الهادفة إلى تخفيف درجة خطر وانتشار الجائحة”.

وأوضحت أن السلطات “اعتمدت، في هذا السياق، جملة من النصوص التنظيمية، بما في ذلك التعميمات والمقررات الصادرة عن القطاعات الحكومية المعنية، بهدف التحضير الجيد للإطار المؤسسي المناسب”، مبرزة أنه “وفي ضوء ذلك منحت الحكومة مهلة 48 ساعة للمواطنين، بهدف مواءمة القرارات مع النصوص، وإتاحة الفرصة للتعاطي معها بالشكل اللازم”.

وأضاف المصدر، أن السلطات العمومية سطرت لهذا الغرض جملة من الأهداف، تمثلت في “السهر على التطبيق الصارم للإجراءات الاحترازية التي صدرت بها تعليمات للسلطات الإدارية والمحلية، والأسلاك العسكرية والأمنية”، وكذا توعية وتحسيس المواطنين في عموم البلاد حول خطورة (كوفيد- 19) بمشاركة منظمات المجتمع المدني.

وأشار إلى أنه ومواكبة لتطبيق هذه الإجراءات رصدت الدولة جملة من الوسائل الضرورية لمكافحة الجائحة، كالكمامات ومواد التعقيم، وذلك بهدف توزيعها على مرتادي الأماكن العمومية.

ولفتت السلطات الموريتانية انتباه المواطنين إلى أن “الخطر قائم”، داعية الجميع إلى توخي أقصى درجات الحذر والحيطة اللازمين.

وكانت الحكومة الموريتانية قد أقرت، أول أمس الأربعاء، جملة من الإجراءات الاحترازية للحد من تفاقم الإصابات بفيروس كورونا، همت تعليق الدراسة لمدة عشرة أيام، والحد من اللقاءات الحضورية غير الضرورية، وتقليص عدد الأشخاص المداومين في الإدارات العمومية إلى الحد الأدنى، والقيام بحملات تعقيم للإدارات والأماكن العامة.

وسجلت وزارة الصحة الموريتانية، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، حالة وفاة واحدة، و176 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و27 حالة شفاء، ليرتفع إجمالي الإصابات المؤكدة بالبلاد إلى 9181 حالة، منها 182 وفاة.

يذكر أن عدد الوفيات الناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا في موريتانيا تضاعف بسبع مرات، خلال شهر نونبر الماضي، ب14 وفاة، مقابل حالتي وفاة فقط في شهر أكتوبر الماضي.

كما أن عدد الإصابات بالفيروس سجل ارتفاعا بشكل لافت، خلال شهر نونبر، ب901 إصابة، أي حوالي خمسة أضعاف الإصابات المعلن عنها طيلة شهر أكتوبر (198 إصابة).

شارك برأيك