في اليوم الوطني للمهاجر.. الحكومة تراهن على مغاربة العالم للمساهمة في تنمية الاقتصاد الوطني – اليوم 24
الوافي
  • image

    الأمن يحجز طنا من الشيرا وثلاث سيارات نواحي الرشيدية – صور

  • جرادة مدينة الأيتام

    الاعتقالات مستمرة في جرادة.. والحصيلة تصل إلى 11 معتقلا على خلفية الاحتجاج على مقتل عامل في مناجم الفحم

  • الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون

    أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.. تبون يتبنى خطاب “البوليساريو” ويطالب بتعيين مبعوث أممي جديد للصحراء

سياسية

في اليوم الوطني للمهاجر.. الحكومة تراهن على مغاربة العالم للمساهمة في تنمية الاقتصاد الوطني

في اليوم الوطني للمهاجر، الذي يخلده ا لمغرب هذه السنة في ظروف استثنائية، بسبب جائحة كورونا، تراهن الحكومة، على مغاربة العالم للمساهمة في تنمية الاقتصاد الوطني، وسط دعوة الجهات، من أجل فتح الباب أمام مغاربة العالم للمساهمة في تنمية مناطقهم الأصلية.

وقالت نزهة الوافي، الوزيرة المنتدبة لدى وزير الخارجية المكلفة بمغاربة العالم، اليوم الإثنين، إن هناك العديد من فرص الاستثمار والإمكانات المتاحة، لتعبئة الكفاءات من مغاربة العالم من أجل المساهمة الفعالة في تنمية الاقتصاد الوطني، وذلك في مختلف المجالات، كالفلاحة والصناعة والسياحة والطاقات المتجددة، وهو ما تشهد عليه العديد من المشاريع الناجحة التي تم إنجازها من طرفهم بمختلف جهات المملكة.

وأضافت الوافي، أن هذا الواقع يحتاج إلى تحسين وتطوير، بالنظر لقلة المبادرات الرامية إلى التعريف بأهم الفرص الاستثمارية في صفوف مستثمري مغاربة العالم، وأيضا تعقد بعض المساطر الإدارية، ناهيك عن بعض العراقيل التي قد يواجهها الراغبون في خلق مشاريع استثمارية. 

وفي هذا السياق، وسعيا لتغيير هذا الواقع نحو إدماج مغاربة العالم للمساهمة في تنمية مناطقهم الأصلية، فإن كافة جهات المملكة، حسب الوزيرة، مطالبة أولا بضبط الأدوار التي يجب أن تضطلع بها اتجاههم، والتجاوب مع مختلف مطالبهم المشروعة وحاجياتهم على المستوى الجهوي والمحلي، وهو ما من شأنه أن يعزز لديهم الثقة بالانتماء للجهات التي ينحدرون منها.

كما أن الجهات، حسب الوافي، مدعوة إلى تعبئة هذه الفئة من المواطنين للمساهمة، إلى جانب مختلف الفاعلين الآخرين، في وضع وتنفيذ المخططات التنموية، وفي مقدمتها ورش الجهوية المتقدمة بالمغرب كنظام حكامة ترابية جديد، خاصة إذا ما توفرت الظروف المواتية لذلك.

من هذا المنطلق، أكدت الوزيرة على أنه لا بد من نهج مقاربة تشاركية وترسيخ الممارسة الديمقراطية المحلية، وكذا إدماج بعد الهجرة في استراتيجيات ومخططات التنمية الجهوية، بالإضافة إلى إيجاد آلية تنسيق تقوم على الالتقائية بين هذه المخططات وتوجهات السياسة الوطنية الخاصة بشؤون مغاربة العالم، وبحث سبل وضع آلية تشاركية للحوار والتشاور بين مجالس الجهات وممثلي مغاربة العالم.

شارك برأيك

سعد

مجرد كلام. كيف الاستثمار في بلد أغلق الحدود في وجه العالم ؟

إضافة رد
مبارك شوكت

حاربوا الرشوة وجشع موظفو الإدارات المغربية وخصوصا منها المحافظات العقارية، والمراكز الجهوية للإستثمار. وكذلك محاربة القضاء الفاسد والنيابة العامة المتحكم فيها. هناك نقطة أكثر أهمية وهي إعطاء فرصة الإختيار الحر لمغاربة العالم ليختاروا ممثليهم في البرلمان المغربي والذي بالمناسبة يجب أن ينقى من الفساد المستشري بين البرلمانيين ومجلس المستشارين. لايعقل أن يتيم تغييب ممثلي الجالية المغربية من البرلمان وذلك بنص قانوني. إنها فضيحة..ما يعني أن المهاجرين المغاربة المساكين مطلوب منهم فقط أموالهم لا غير.

إضافة رد
شكري

المهاجرون المغاربة الذين عاشوا البطالة و البؤس و الإهانة في بلدهم الأصلي لا يمكن أن يفكروا و لو للحظة واحدة في إقامة أي مشروع أو حتى التفكير في العودة طالما أن هناك نظاما دكتاتوريا من القرون الوسطى لا زال قائما في المغرب. ماذا سيتعلم أبناء هذا المهاجر في بلده الأصلي؟. الركوع لبشر و الرشوة و التبركيك و الموبقات؟. هل سيقبل أن يأتي للذين أهانوه و أذلوه بالعملة الصعبة و هو يعلم أن العصابة الملكية تتحكم في كل شيء؟. فقط المهاجرون المغاربة الفاسدون العياشون المنافقون هم من يفكرون هذا التفكير، أما المغاربة الأحرار فعندما يفعلون ففقط لمساعدة أسرهم و إلا لما فكروا أبدا في الأمر. ننتظر اليوم الذي يتم فيه إلقاء القبض على كل الذين أهانوا المغاربة المستضعفين و سرقوا ثرواتهم و على رأسهم العائلة الهلكية، ثم محاكمتهم و من ثبت ارتكابه لجرائم من اختطاف و قتل و تعذيب، يعدم دون تردد. يمكن للحكومة و من وراءها أن يحلموا، لأن دوام الحال من المحال.

إضافة رد
عبداللهياسين

هههههه مغاربة العالم فلوسهم زوينة ولكننا يدخلون للبلاد ويبقوا مجليينفي المهجر حيت فيهم كورونا

إضافة رد