خلافات الأحرار تطفو على السطح.. المكتب السياسي “يتبنى” الهجمة على وزيره بنشعبون – اليوم 24
رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش
  • image

    الأمن يحجز طنا من الشيرا وثلاث سيارات نواحي الرشيدية – صور

  • جرادة مدينة الأيتام

    الاعتقالات مستمرة في جرادة.. والحصيلة تصل إلى 11 معتقلا على خلفية الاحتجاج على مقتل عامل في مناجم الفحم

  • الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون

    أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.. تبون يتبنى خطاب “البوليساريو” ويطالب بتعيين مبعوث أممي جديد للصحراء

سياسية

خلافات الأحرار تطفو على السطح.. المكتب السياسي “يتبنى” الهجمة على وزيره بنشعبون

لا يزال الخلاف داخل حزب التجمع الوطني للأحرار يتعمق، ليصبح تطاحنا داخليا، بعدما تحولت انتقاداته لقانون المالية التعديلي من تصريحات فردية لنوابه داخل مجلس النواب، في مواجهة وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، الذي يستوزر باسم الحزب، إلى موقف للمكتب السياسي.

وأصدر المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، نهاية الأسبوع الجاري، بلاغا ينتقد فيه مضامين قانون المالية التعديلي، بشدة، على الرغم من مصادقته عليه، حيث اعتبر أنه قانونا لا يقدم جوابا لتطلعات الفاعلين.

وقال المكتب السياسي للأحرار إنه تساءل عن “غياب أجوبة قوية على تطلعات الفاعلين الاجتماعيين، والاقتصاديين، التي تروم الحفاظ على مناصب الشغل، والقادرة على إعادة الدينامية للحياة الاقتصادية المتعثرة، في ظل الأزمة، التي تعيشها بلادنا »، وأشار المكتب إلى « ضرورة الاهتمام بالحماية الاجتماعية للمواطنات، والمواطنين كإجراء مستعجل، لتخفيف وطأة الوضعية الراهنة”.

وعلاقة بالقانون التعديلى للمالية، قال المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار إن تعديل قانون المالية بمشروع، وفق ما تقتضيه الظروف الاستثنائية، « يعد تمرينا ديمقراطيا مهما »، إلا أنه انتقد تخصيص أسبوعين للمصادقة عليه، واعتبره هدرا للزمن التشريعي : “يعتقد أن استغراق 15 يوماً للمناقشة، والمصادقة، هدر للزمن الحكومي والبرلماني، الأمر الذي يستلزم إجراء تعديل عاجل للقانون التنظيمي للمالية، بغية تقليص آجال المصادقة، عند الضرورة”.

وأثار المكتب السياسي انتباه الحكومة إلى ما وصفه بمخاطر، وتبعات التأخر في إطلاق البرامج، والمشاريع الضرورية لإنعاش الاقتصاد الوطني، داعيا في هذا الإطار إلى تسريع وتيرة الإنجاز، وتتبع الأوراش المفتوحة ذات الأولوية.

وفي مقابل انتقاده الشديد لقانون المالية التعديلي، الذي حمله وزيره محمد بنشعبون، أثنى التجمع الوطني للأحرار، في بلاغ مكتبه السياسي، بداية على عمل وزارة رئيسه، عزيز أخنوش، والإجراءات، التي اتخذتها لتأطير عيد الأضحى في ظل  الظروف الحالية، التي تمر منها البلاد، كما سجل اعتزازه بحصيلة قطاع التجارة والصناعة، خلال الأشهر الماضية للحد من التأثيرات السلبية للأزمة الاقتصادية، ودعا إلى مساندة المجهودات، التي تبذلها وزارة السياحة.

انتقادات الحزب لوزيره، محمد بنشعبون، ليست هي الأولى، إذ سبق للبرلماني، محمد بايتاس، أن هاجم بقوة هذا الأخير داخل لجنة المالية، أثناء مناقشة مشروع قانون المالية التعديلي، وهي المداخلة، التي رفض الوزير ذاته الرد عليها.

شارك برأيك

مواطن

هل مازلتم تعتقدون أن المغرب يتوفر على أحزاب سياسية؟ الاحرار مجرد آلة انتخابية خلقتها الادارة نهاية السبعينات. مجرد عبث

إضافة رد