المغرب يمنح الصين مشروعا جديدا للتخريط الجيوكيميائي في المنطقتين المنجميتين تافيلالت وفيجيج – اليوم 24
عمال مناجم بالجنوب الشرقي ينظمون مسيرة مشيا على الأقدام لعدة كلمترات
  • لقاء سابق لجامعة الدول العربية

    الجامعة العربية تحذر من انتشار الهجرة غير الشرعية بسبب الأزمات في المنطقة

  • بنشعبون

    بنشعبون يرفض اتهامات المستشارين للحكومة بالعجز: قادرون على ترجمة الأولويات إلى حقيقة

  • 307057_0

    أذربيجان تؤيد جهود المغرب من أجل استعادة حركة التنقل في الكركرات

اقتصاد

المغرب يمنح الصين مشروعا جديدا للتخريط الجيوكيميائي في المنطقتين المنجميتين تافيلالت وفيجيج

أعلنت وزارة الطاقة والمعادن أن حجم التعاون مع جمهورية الصين الشعبية في المجال الجيوعلمي يواصل منحاه التصاعدي، إذ يتوقع أن يصل هذا التعاون، خلال عام 2021 إلى إنجاز 23 خريطة في عدد من مناطق البلاد.

وأفادت وزارة الطاقة والمعادن، في التقرير، الذي توصل به البرلمانيون، في إطار مناقشة مشروع الميزانية الفرعية للوزارة برسم 2021، أنها تستعد لتسلم مشروع للتخريط الجيولوجي والجيوكيميائي من الصين يهم أربع خرائط بمقياس 50000/1 في الأطلس الكبير الغربي بغلاف مالي يبلغ 5,33 مليون درهم.

وأكدت الوزارة ذاتها أن العملية المذكورة تأتي على غرار مشاريع التخريط الجيوكيميائي، التي أنجزت، خلال السنوات الماضية ،بغلاف مالي إجمالي، وصل 5,38 مليون درهم، مع الصين.

كما سجل التقرير نفسه أن المشروع الجديد للتخريط الجيوكيميائي سينطلق، مطلع عام 2021 لمشروع ، وسيهم “10 خرائط بمقياس 100000/1 في المنطقة المنجمية لتافيلالت، وفجيج بغلاف مالي يبلغ 75 مليون درهم”.

وبينت الوزارة نفسها أن العدد المذكور من الخرائط، سيرفع حجم التعاون بين المغرب والصين إلى “23 خريطة على مساحة تصل إلى حوالي 50 ألف كلم مربع، بغلاف يناهز 147 مليون درهم”.

شارك برأيك