الأساتذة المتعاقدون يرفضون المجالس التأديبية ويستعدون لإنزال جهوي – اليوم 24
احتجاجات الاساتذة المتعاقدين في طنجة
  • البرلمان

    ترانسبارانسي والفضاء الجمعوي و AMDH يراسلون البرلمان حول مشروع قانون المالية

  • الإدريسي

    محمود الإدريسي يشيع إلى مثواه الأخير في مقبرة الرحمة.. حزن في صفوف أحبائه ودعاء له بالرحمة – فيديو

  • العنف ضد المرأة

    بحث وطني.. العنف الجسدي والجنسي ضد المغربيات يكلف 2.85 مليار درهم

مجتمع

الأساتذة المتعاقدون يرفضون المجالس التأديبية ويستعدون لإنزال جهوي

يستعد عدد من الأساتذة المتعاقدين إلى إنزال جهوي من كافة المديريات يوم الثلاثاء المقبل، أمام الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بمدينة فاس، دعا له المكتب الجهوي للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، في مدينة فاس،

ويأتي هذا للاحتجاج، بسبب ما وصفته التنسيقية المذكورة ب “التسلط والتغول” الذي يطبع ممارسات الأكاديمية الجهوية بفاس والمديريات الاقليمية التابعة لها في حق الأساتذة المتعاقدين.

وأوضح المصدر نفسه، أن إحدى الاستاذات، توصلت باستدعاء للمثول أمام المجلس التأديبي لأكاديمية فاس، والأكاديمية نفسها أصدرت قرارا إداريا.. في حق استاذ آخر”.

وشدد المكتب الجهوي للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، أن “عزم الأكاديمية الجهوية فاس مكناس على المجلس التأديبي الصوري هو خرق قانوني خطير.. في ظل الفراغ القانوني الحالي فيما يتعلق باللجان المتساوية”، لأنه، وبحسبه “لم تنتخب تنسيقية لأساتذة المتعاقدين بعد لجان خاصة لترافع عن الأساتذة المفروض عليهم التعاقد، وبالتالي، فالمجلس التأديبي المذكور باطل شكلا ومضمونا ولا يمكن أن ينعقد قانونا أو أن يترتب عنه أي أثر ملزم”.

ورفض المكتب الجهوي للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، ما أسموه “هرولة الدولة لتفويض الاختصاصات التقريرية للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين”، معتبرا ذلك “تملصا للدولة من مسؤوليتها وتفعيلا لخطة تصفية المدرسة العمومية.. وترسيم التعاقد”، ما سيؤدي إلى “تفريخ المزيد من الأزمات والاحتجاجات”.

شارك برأيك