إيمان صبير: لن يتم استيراد أي حافلة “إسرائيلية” للنقل العمومي في الدارالبيضاء – اليوم 24
حافلة في الدار البيضاء
  • التعليم عن بعد في المغرب

    جرادة.. اعتماد نمط التعليم عن بعد في مدرسة بسبب بؤرة “كورونا”

  • سليمان الريسوني

    قضية “سليمان الريسوني”.. البت في السراح المؤقت يوم الأربعاء المقبل

  • Mohamed_Amkraz_ministre_172119672-1

    قانون الإضراب.. مطالب لأمكراز بإحالة المشروع على طاولة الحوار الاجتماعي الثلاثي

مجتمع

إيمان صبير: لن يتم استيراد أي حافلة “إسرائيلية” للنقل العمومي في الدارالبيضاء

على خلفية الجدل، الذي أثرته وسائل إعلام إيطالية بكون مؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء” اقتنت حافلات إسرائيلية؛ خرجت إيمان صبير، رئيسة مؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء”، عن صمتها، ونفت الخبر، ليلة أمس الأربعاء، عبر صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

وقالت إيمان صبير، رئيسة مؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء”، في التدوينة ذاتها، “لا صحة لما تداولته بعض المواقع الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي، حول اقتناء مؤسسة التعاون بين الجماعات البيضاء لحافلات من الكيان الصهيوني”، مشددة على أنه “لن يتم استيراد أي حافلة “إسرائيلية” للنقل العمومي”.

وكانت وسائل إعلام إيطالية كشفت، الأحد الماضي، أن حافلات مستعملة إسرائيلية توصلت بها الدارالبيضاء، عن طريق مؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء”، المفوض لها تدبير قطاع النقل، ستجوب شوارع العاصمة الاقتصادية في الأسابيع المقبلة.

وأوردت صحيفة “إلميساجيرو”، الصادرة في روما، أن السلطات في هذا البلد الأوربي رفضت الترخيص لحافلات إسرائيلية مستعملة؛ وهو ما دفع إلى تحويلها إلى المملكة، في عملية شبه سرية، لم يتم كشف تفاصيلها بعد.

ويبدو أنه على البيضاويين أن يبتهلوا إلى الله لحل مشاكل إدارية، تحول دون دخول 400 حافلة مستعملة حيز الخدمة، والتخلص نهائيا، من تركة حافلات “مدينة بيس”، التي تهدد سلامتهم.

وقال مهدي صفوان، مدير شركة “ألزا”، في حديثه مع “اليوم 24″، الجمعة الماضي، على هامش انعقاد دورة فبراير لمؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء”، في مقر ولاية جهة الدارالبيضاء، إنه “كان من المفروض أن تدخل 400 حافلة مستعملة شوارع العاصمة الاقتصادية، حيز الخدمة، إلا أن مشاكل إدارية حالت دون ذلك”.

وعن المشاكل الإدارية، التي ذكرها، رفض مدير شركة “ألزا” تسميتها، أو تحديد الجهات، التي تقف وراءها، مشيرا إلى أنه توجد، حاليا، 200 حافلة مستعملة في ميناء الدارالبيضاء.

شارك برأيك